تجمع عشائر الدعجه للاصلاح …مستشار العشائر يصنف الرجال على هواه

أصدر تجمع عشائر الدعجة بياناً أثر سماعهم أنباءاً بزيارة ملكية الى مضاربهم , وقد تمنوا ان تحمل هذه الزيارة أنباء ومضامين تريح الشارع الاردني من حيث تخفيض المديونية واسترداد اموال الشعب التي نهبت من شركة الفوسفات وأن يروا مواقف حازمة اتخذت بحق من سرق اموال الشعب , وعن خطط لمعالجة جيوب الفقر والبطالة وحلول لمشكلة الواجهات العشائرية .

كما هاجموا في بيانهم والذي وصل ” صخر نيوز ” نسخة منه مستشار العشائر والتي اصبح هو وثلة معه من ازلامة يصنفون الرجال على اهواءهم مما اوجد الفتنة بين العشيرة الواحدة .

وتالياً نص البيان :-

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد سمعنا بأن الملك عبدالله الثاني سيقوم بزيارة الى عشائر الدعجه في التاسع والعشرين من الشهر الحالي،هذه الزيارة الملكية لعشائر الدعجه جاءت بعد تسعين عاما من تأسيس الدولة الاردنية،تأتي ضمن ظروف يعلمها الجميع والسؤال الذي يطرح نفسه، أما كان الاولى بان تكون وتأخذ هذه الزيارة رقم عشره من حيث تسلسل الزيارات؟؟

هل حان الوقت بعد تسعين عاما؟؟

أما كان حق الجيره يفرض على الجار ان يتفقد جيرانه!!،فالهاشميون اصبحوا جيران الدعجه منذ بدايات القرن المنصرم عندما قدموا للمنطقه وعندما وصلوا عمان كان الدعجه بأستقبالهم.

اما الامر الثاني هو كيفية ترتيب الزيارة حيث أسند الامر الى مستشارية العشائر التي ما كانت يوم مع العشائر ومع قضاياهم، حيث عمدوا الى بعض الاشخاص يعتقد انهم محل أجماع العشيره، يتقدمهم نائبان أفرزوا للمجلس الوهمي(111) من خلال دوائر وهمية، فأن افرزتهم الحكومة كنواب بطريقتها فلا يعني ذلك ان تفرضهم مستشارية العشائر وجهاء وشيوخ، حيث قاموا بتصنيف الناس والرجال، مما أدى الى آثارة الفتنة بين أبناء العشيره الواحده.

اما وان الزيارة ستتم فأننا نأمل ان يحمل الملك خلال زيارته مضامين وأخبار طيبة فمثلا:

هل سيحمل أخبار عن تخفيض المديونية من عشرين مليار الى عشرة مليارات؟

هل سيكون لديه أجابات واضحه عن مصير أموال الدولة المخصصه او حجم المساعدات الدولية او جواب صريح عن وليد الكردي واموال الفوسفات او عن بيوعات اراضي الدولة وشواطىء العقبه او موقف حاسم اتجاه الفاسدين او خطط لمعالجة البطالة المقدره بأربعمائة الف عاطل عن العمل او معالجة جيوب الفقر او تسويات الاراضي(الواجهات العشائرية) ان بقيت او…او…ألخ من التساؤلات التي يريد الشعب الاجابة عليها.

أننا كأصلاحيين نرى بأنه لا سبيل الى الخلاص من آلازمات التي تمر بها البلاد وللحفاظ على الاردن والنظام، فأنه لابد من مواجهة الحقائق التي أصبحت ظاهرة للقاصي والداني والمضي قدما نحو طريق الاصلاح الحقيقي لا الشكلي والذي لن يتم الا من خلال أصلاح سياسي وأقتصادي وأجتماعي يتمثل بأصدار قانون انتخاب عصري يتوافق عليه غالبية فئات ومكونات المجتمع، ثم بأجراء أنتخابات نزيهة ومن خلال هيئة مستقلة تشرف على الانتخابات وأعادة أصول ومقدرات الشعب ورفع القبضة الامنية والزج بالفاسدين الى السجون دون مهادنة او تسويف او مراوغة بأجراءات شكلية، فهؤلاء هم اللذين يستحقون السجن وليس الاحرار المطالبين بألاصلاح مستشهدين بقول الملك: (لا مكان لفاسد والديوان الملكي ليس ببعيد او بمنئى عن المسألة او المحاسبة).

وأكد اكثر من مرة بأنه هو من يقود سفينة الاصلاح والضامن الوحيد امام الشعب والاوروبيين والعالم الخارجي ناهيك عن الاصلاح الاجتماعي فيما يتعلق بجيوب الفقر، هذه الظاهرة حقيقة وجوع الشعب حقيقة وكل اللذين يقولون وينقلون الصور المثالية عن الشعب كاذبين ومنافقين، والحقيقة التي نعرفها بأن الفقر قد استشرى والحقد على النظام يتأزم و يزيد يوما بعد يوم، حيث وصل حقد الجمال والكل يعرف ويعلم نهاية صبرها.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تجمع عشائر الدعجه للاصلاح

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s