المجلس الوطني للانقاذ يدعو لمقاطعة الانتخابات وتشكيل ائتلاف وطني

وجه المجلس الوطني للإنقاذ والتغيير ‘نداء’ إلى الشعب الأردني وكافة قواه الوطنية يحذر فيه مما وصفه بـ ‘مسرحية الانتخابات’ الهادفة إلى ‘ تفكيك الوطن ودمجه في الكيان الصهيوني’.

واعتبر المجلس الوطني في بيان صادر عنه أن الانتخابات النيابية المقبلة هي مجرد ‘مسرحية’ تهدف إلى إعادة إنتاج ‘برلمان وادي عربة’، داعيا الى عدم الاعتراف بالبرلمان القادم وعدم الالتزام بما يصدر عنه من قرارات وتشريعات.

وتاليا نص البيان كما وردنا

نداء من المجلس الوطني للإنقاذ والتغيير إلى الشعب الأردني وكافة قواه الوطنية
• يا أبناء الأردن الشرفاء , يا شباب الحراك في كافة أنحاء الأردن , يا رجال الأحزاب و القوى والشخصيات الوطنية , نتوجه إليكم ونناديكم أن نلتقي على كلمة سواء , نلتقي على الجوامع ونؤجل الاختلافات , من اجل إنقاذ الوطن قبل وقوع الكارثة , وقبل تزوير إرادة الأمة, في مسرحية الانتخابات القادمة , والهادفة إلى تفكيك الوطن ودمجه في الكيان الصهيوني, وفقا لسيناريو المركز الإسرائيلي و المحيط العربي .

• إن المجلس الوطني للإنقاذ والتغيير والذي يدرك أن الطبقة الحاكمة , ومؤسسة الفساد و الإفساد, قد أنجزت كثيرا مما يلزم لتهيئة الساحة الداخلية , بما في ذلك تدهور الأوضاع الاقتصادية و المعيشية , لضمان إثارة الفتن, وإدخال مكونات المجتمع في صراع مع بعضها البعض, مما يسهل عليها تمرير المخططات التي تستهدف وجود الأردن وتصفية القضية الفلسطينية, ودمج الكيان الصهيوني في المنطقة. وليست مجزرة القضاء الأردني التي أخرجت بتنقلات بتاريخ 8/8/2012 إلا خطوة مهمة في هذا السياق .
• إن الإصرار على التمسك بقانون الانتخاب الحالي, وإجراء الانتخابات النيابية هذا العام بالشكل الذي تم التخطيط لها , ليس إلا تأكيد جديد لمسرحية برلمان وادي عربة, مما يؤكد الإصرار على تزوير البرلمان القادم, وإعطائه الصفة التشريعية لتفكيك الأردن وتصفية القضية الفلسطينية ودمج إسرائيل في المنطقة .
• إن مقاطعة الانتخابات وحدها لا تكفي, لذلك ندعو كافه القوى الوطنية إلى التكاتف من اجل ما يلي:
1- إعلان عدم شرعية الانتخابات القادمة.
2- إعلان عدم شرعية البرلمان المزور القادم.
3- إعلان عدم التزام الأمة بكل ما يصدر عن هذا البرلمان من قرارات وتشريعات.
4- إعلان عدم الاعتراف بأية مديونية جديدة.
5- إعلان بوجوب تسديد المديونية الحالية من استيفاء الأموال المهوبة. (من دفع يسترد ممن قبض)

وبناء على ذلك ندعو لأتلاف وطني يقوم بتشكل برلمان أو مجلس استشاري شعبي, يمثل كافة القوى الوطنية , وتشكيل حكومة ظل وطنية, تحدد استراتيجيات العمل الوطني و الشعبي وتقود المقاومة الوطنية لوقف مخططات التصفية.اتفاقكم هو إنقاذ للشعب والوطن, وتفرقكم تفكيك وتصفية لهذا الوطن. والله من وراء القصد

Advertisements

فكرة واحدة على ”المجلس الوطني للانقاذ يدعو لمقاطعة الانتخابات وتشكيل ائتلاف وطني

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s