إيران في تعاظُم مُستَحق… آراء

 

000000000011111111111111

آراء …

     عندما تتسابق الدول الكبرى لتدعيم الاتفاق النووي مع ايران وابرام اتفاقيات سياسية واقتصادية تحقق مصالحها المشتركة وهذا يعني أن ايران الآن في أوج قوتها المتعاظمة ونفوذها المتزايد دوليا واقليمياً مع وجود الحصار عليها فكيف اذا زال وتبخّرت آثاره نهائياً؟!
إن ما دفع ويدفع ايران الى اتخاذ سياسات شاذة بشعة وذات طابع طائفي مقيت في المنطقة العربية هو إخلاص العرب وحدهم في تطبيق القرار الأممي بفرض الحصار على ايران ومقاطعتها واغلاق كل الابواب في وجهها ولو استثمر العرب حالة الحصار في تحقيق مكاسب سياسية وتنازلات في القضايا المتنازع عليها لكان ذلك ممكناً فالمُحاصَر دائماً ضعيف مهما بلغ من القوة أما الآن في فترة ما بعد الحصار فلن تستعجل ايران اي تقارب او محادثات مع العرب في اي شأن فهي تتنفّس الصعداء وتحتفل بانجازها الوطني ونجاتها ببرنامجها النووي الطموح والافراج عن مئات المليارات من الدولارات.
وعلى كل حال وبدلاًً من محاولة العرب أو بعضهم الوصول مع ايران الى تفاهمات لقضايا المنظقة تحقق مصالح الطرفين وتعيد الاستقرار للمنطقة نقوم بزيادة الشحن الطائفي والقطيعة السياسية والاقتصادية والحرب الاستخبارية والاعلامية وكأننا لا نعرف أو لا ندرك حجم التغيير الدولي في التعامل مع ايران وكأننا في موقف يتيح لنا إذا أردنا تدمير ايران عسكرياً واقتصادياً القيام بذلك في غضون دقائق معدودة والانتهاء منها وللأبد.!
أيها السادة: ربما نختلف فيما سبق كله أو بعضه من حيث التحليل أو النتيجة وهذا أمر طبيعي وصحي ولا يزعجني أبداً ولكن لا ينبغي لنا أن نختلف أبداً في أن زعماء الأمة (حفظهم الله!) على عكس زعماء الدولة الإيرانية يقودون الأمة باقتدار من فشل الى فشل ومن هزيمة الى أخرى ومن التخلّف الى الجهالة المطبقة.

iran#  #ايران

م.م

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s